جاء الفتح الإسلامي لفلسطين زمن الخليفة

تم الفتح الإسلامي لفلسطين في عهد الخليفة. تحتل القدس مكانة مهمة في تاريخ البشرية ولطالما كانت لها جذورها في التاريخ. تلاشت الحضارات المختلفة بعضها البعض، وكانت مفترق طرق الاتصال بين قارات العالم القديم. تستمر القدس في الحفاظ على رمزيتها وقداستها وشبهها من أجل البقاء على الرغم من كل حروبها ومصائبها، ويكفي أن نقول إن القدس صمدت على مر التاريخ عشر مرات، وفي كل مرة أعيد بناؤها لتصبح أقوى وأكثر تصميماً على الحياة. ونجت القدس. كان لديه منذ إنشائه منذ ما يقرب من 6000 سنة. تم الفتح الإسلامي لفلسطين في عهد الخليفة.

القدس الإسلامية

للقدس دلالة دينية خاصة عند المسلمين، فهي من الرسالات السماوية الثلاث، وقد أخذه الرسول صلى الله عليه وسلم، وفيها يعرج إلى الجنة. ومن تلك الرحلة النبوية بدأت العلاقة بين القدس والمسلمين، وهي من أقدس الأضرحة، وكانت أول قبلة إسلامية وثالث الحرمين الشريفين بعد بيت الله الحرام والمسجد النبوي. …

الفتح الإسلامي للقدس

جرت المحاولة الأولى لاحتلال القدس في العام الثامن للهجرة، عندما باع الرسول صلى الله عليه وسلم جيشا قوامه 3000 جندي بقيادة زيد بن حريشة، ودخل جيش المسلمين في معركة مميتة مع الجيش الروماني. المحاولة الثانية، عندما أمر الرسول بإعداد جيش آخر بقيادة أسامة بن زايد للانتقام لشهداء أموتا بقيادة أسامة بن زايد، وبعد انتهاء حروب الردة أمر الخليفة أبو بكر بتجهيز جيش كبير للمعركة. . ويقدر تحرير القدس وحجم جيش المسلمين بحوالي أربعة وعشرين ألف مقاتل، وشاركوا في عدة معارك مع الرومان أشهرها معركة اليرموك التي هزم فيها جيش المسلمين الرومان. . ثم انتقل إلى أورشليم “إيليا” وحاصرها.

تم الفتح الإسلامي لفلسطين في عهد الخليفة.

اشتد حصار القدس عام 636، وذهب بطريرك القدس للمسلمين ليعلن استسلامهم بشرط أن يستعيد الدوق الأكبر عمر بن الخطاب الذي قدم من المدينة إلى القدس مفاتيحه ومفاتيحه. رافقه ابنه، عندما رأى بطريرك القدس عادل عمر في رحلة لطفله برفقة ابنه، قال له القول المشهور: “حالة الظلم ساعة، ودولة العدل هي. ساعة.”

جاء الفتح الإسلامي لفلسطين في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رحمه الله، وأعطى أهل إيليا فترة تسمى عصر العصر.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)

18.207.129.133

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى