اخبار البحرين

المكتبة | وزير العمل يدعو أصحاب العمل والباحثين عن عمل الى الاستفادة من مزايا البرنامج الوطني للتوظيف‎

أكد جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية أن البرنامج الوطني للتشغيل في نسخته الثانية والذي انطلق بتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء ، يأتي ضمن إطار عمله. رؤية سمو الاستراتيجية لتعزيز استقرار ونمو سوق العمل في مملكة البحرين وتعزيز تفضيل البحرينيين في التوظيف ، لأن تشغيل المواطنين يمثل محركًا داعمًا للاقتصاد الوطني واندماج المواطنين في سوق العمل. بوظائف ذات جودة وقيمة مضافة نتيجة خلق بيئة محفزة للإنتاج وجذب المزيد من الاستثمارات التي تولد وظائف نوعية في سوق العمل.
وشدد حميدان في لقائه مع المسؤولين المعنيين بأجهزة الوزارة المختلفة على أهمية رفع جاهزية الوزارة واستكمال استعداداتها لتنفيذ مبادرات البرنامج بالشراكة مع صندوق العمل تمكين والجهات الأخرى ذات العلاقة ، وتكثيف التواصل الفعال مع أصحاب العمل. لتوضيح الفوائد التي يقدمها البرنامج للمؤسسات والشركات وخاصة تلك المتعلقة بها. مع دعم التدريب والأجور ، وهما من أهم العوامل لخلق المزيد من فرص العمل النوعية التي يتعين على المواطنين شغلها ، كل حسب مؤهله وتخصصه.
ودعا في هذا السياق أصحاب العمل إلى الاستفادة من البرنامج ومبادراته بهدف تشجيع استقطاب الكفاءات الوطنية لإدماجها في قطاعاتها الإنتاجية المختلفة ، حيث وفرت الوزارة منصة إلكترونية خاصة لأصحاب العمل لتسجيل وإدارة أعمالهم. الوظائف الشاغرة عبر موقع الوزارة: www.mlsd.gov.bh وكذلك الاطلاع على قوائم المرشحين للكفاءات الوطنية المناسبة لهم والاستفادة من المزايا العديدة للبرنامج ومنها دعم أجور الموظفين البحرينيين. بنسبة تصل إلى 70٪ لمدة ثلاث سنوات لجميع المؤهلات ، مع ملاحظة في هذا الصدد التفاعل الدائم والإيجابي لأصحاب العمل في دعم أهداف المشاريع الوطنية المتعلقة بتنمية الموارد البشرية البحرينية واستناداً إلى دورهم الوطني المسؤول ودورهم الوطني. قناعة بأن الاستثمار في المكون الوطني هو الخيار الأفضل لتنمية ونمو مؤسساتهم.
كما دعا حميدان المواطنين الجدد الذين يدخلون سوق العمل ممن لم يسبق لهم التسجيل لدى الوزارة للمباشرة والتسجيل في قوائم الوزارة ، عبر المنصة الإلكترونية التي خصصتها الوزارة لهم على موقع الوزارة ، للاطلاع على فرص العمل المتاحة في. بنك الوظائف الشاغرة في الوزارة وترشيح أنفسهم للوظائف التي تناسبهم ، والاستفادة من الحوافز التي يقدمها برنامج التوظيف الوطني ، بما في ذلك تلك المتعلقة بالتأهيل والتدريب المجاني والمزايا الأخرى التي تشجع على الدخول إلى سوق العمل ، مشيرًا إلى أن تنفيذ الإصدار الثاني من البرنامج يتم وفق أعلى مستويات الكفاءة وبأدوات مبتكرة وأساليب تنفيذ جديدة لتحقيق الأهداف المرجوة وفي مقدمتها تسريع وتيرة توظيف الباحثين عن عمل في مختلف القطاعات الإنتاجية.
وأوضح حميدان أن المبادرة الثانية في البرنامج الوطني للتشغيل لتمديد فترة عرض الوظائف الشاغرة في الصحف المحلية لمدة ثلاثة أسابيع قبل منح تصريح العمل لصاحب العمل الذي يتقدم بطلب استقدام من الخارج ، تعتبر فرصة مناسبة لأصحاب العمل. والباحثين عن عمل من بين المواطنين لعقد لقاءات ومقابلات لاختيار الفرص المناسبة ، وستكثف الوزارة جهودها للتسويق والترويج لبيان فوائد البرنامج ، بالإضافة إلى تقديم كوادر وطنية مؤهلة و إجراء مقابلات التوظيف خلال فترة الثلاثة أسابيع.
أكد وزير العمل والتنمية الاجتماعية أن التنفيذ الناجح للبرنامج الوطني للتشغيل سيعزز قدرة مملكة البحرين على ضبط معدلات البطالة داخل حدودها الآمنة والمطمئنة ، وتجاوز آثار وتداعيات جائحة كورونا ، خاصة منذ يهدف البرنامج إلى توظيف 25 ألف مواطن ، الأمر الذي يستلزم مضاعفة الجهود خلال هذه المرحلة من أجل تحقيق مؤشرات مشجعة لمعدلات التوظيف ، لافتاً إلى أن البرنامج مشروع متكامل يوفر فرصاً للتدريب النوعي والمتخصص ، حيث يعد التدريب المهني المهني هو الأساس. بوابة للمواطنين للحصول على وظائف مجزية في القطاع الخاص ، حيث يوفر البرنامج 10 آلاف فرصة تدريبية ، مؤكدا أن البحرين لديها بنية تحتية للتدريب قادرة على تزويد المتدربين بالمهارات المهنية التي يحتاجها أصحاب العمل لتلبية ومواكبة التطورات والمتطلبات. من المتغير ل في السوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى