اخبار البحرين

المكتبة | د. إيمان عطية: عدم التزام البعض بالإجراءات الاحترازية والتهاون فيها أديا إلى زيادة ملحوظة في عدد الحالات القائمة بـ«كورونا»

قالت الدكتورة إيمان عطية ، استشارية طب الأسرة ، إن مملكة البحرين شهدت خلال الفترة الأخيرة زيادة ملحوظة في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد -19) ، مشيرة إلى عدم التزام البعض بالإجراءات الاحترازية. أدت التدابير والتهاون والتراخي في تطبيق التدابير الوقائية إلى زيادة ملحوظة في عدد الحالات القائمة ، داعياً جميع أفراد المجتمع للقيام بواجبهم الوطني والشعور بالمسؤولية الاجتماعية من خلال الالتزام بالتعليمات والمبادئ التوجيهية والتدابير الاحترازية في جميع المواقع. وفي جميع الأوقات حفاظًا على صحة وسلامة الجميع.

وشددت الدكتورة إيمان عطية على ضرورة عدم التهور والرضا عن النفس في تطبيق الإجراءات الاحترازية والتعليمات الصادرة عن الفريق الطبي الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد -19) ، لافتة إلى أن المسؤولية تقع على عاتق الجميع وهذا يتطلب التضامن والحذر استمرارًا لضرورة الالتزام خلال المرحلة الحالية وعدم التسامح مطلقًا مع عواقب عدم تطبيق جميع التعليمات والإجراءات الاحترازية ، بما في ذلك زيادة عدد الحالات القائمة ، وتذكيرك مرة أخرى بأهمية الالتزام بكافة التعليمات الصادرة عن الفريق الطبي الوطني للتعامل مع فيروس كورونا.

وأكدت الدكتورة إيمان أن هناك جهودا كبيرة تبذل على مستوى الحملة الوطنية للتلقيح بما يسهم في دعم الجهود المبذولة للتصدي للوباء والحفاظ على صحة وسلامة الجميع. كان التسجيل لافتًا ، مشيرًا إلى أن التطعيم يساعد على تكوين استجابة بالأجسام المضادة في الجسم. أن مملكة البحرين تعتبر من أوائل الدول التي عملت على توفير التطعيم ضد فيروس كورونا (كوفيد -19) ، لحماية المجتمع وتوفير سبل الوقاية من هذا الفيروس.

وأشارت الدكتورة إيمان إلى أن الفريق الطبي الوطني حرص على التعامل مع فيروس كورونا منذ بداية الوباء ، على أهمية تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا ، وأهمها تجنب التجمعات الكبيرة و اختزالهم إلى نفس الأسرة في المنزل والبيئة الاجتماعية ضمن النطاق المعتاد والمحدود ، وضرورة ارتداء الكمامة ، ومغادرة المنزل للضرورة فقط ، مع الحرص على غسل اليدين باستمرار ، وتعقيم الأسطح بشكل دوري ، موضحًا أن تطبيق هذه الإجراءات والإرشادات والالتزام بها يساهم في حماية كافة فئات المجتمع من تداعيات ومضاعفات خطيرة لهذا الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى