إذا تم سؤال طلاب الصف الثاني العادي عن عدد ساعات نومهم الليلة الماضية، وكانت إجاباتهم مماثلة للجدول أدناه، فإن النسبة المئوية للطلاب الذين ناموا 8 ساعات هي نفسها، لذلك يلجأ الشخص إلى النوم من أجل أن يأخذ استراحة بعد مشقة يوم كامل من العمل والعمل الجاد والاجتهاد والعمل وممارسة الأنشطة المختلفة حيث يختلف عدد ساعات النوم من شخص لآخر حسب العمر وطبيعة الجسم واحتياجات الراحة، وفي في سياق دراسة النسبة، في كتاب مدرسي للطالب يسأل عما إذا كان طلاب الصف الثاني المتوسط ​​يسألون عن عدد الساعات التي ناموا فيها الليلة الماضية وكانت ردودهم هي نفسها كما في الرسم البياني هذه هي النسبة المئوية للطلاب الذين ناموا 8 ساعات متساوية في الفصل الدراسي الثاني من مقرر أبحاث الرياضيات.

عندما سئل طلاب الصف الثاني العاديون عن عدد الساعات التي ناموا فيها الليلة الماضية، كانت إجاباتهم كما في الجدول أدناه، النسبة المئوية للطلاب الذين ناموا 8 ساعات.

  • 18.75٪.
  • 25٪.
  • 31.25٪.
  • 40٪.

الحل الصحيح لمسألة ما إذا كان متوسط ​​عدد ساعات نومهم الليلة الماضية هو الحل الصحيح لمسألة ما إذا كان متوسط ​​عدد ساعات نومهم في الليلة السابقة وإجاباتهم، كما هو موضح في الجدول أدناه، هي النسبة المئوية. من الطلاب الذين ناموا 8 ساعات يساوي 25٪ مع العلم أن عدد الطلاب الذين ناموا 8 ساعات و 8 طلاب وكذلك معرفة عدد جميع الطلاب أي 32 طالبًا ولإيجاد النسبة نقسم عدد الطلاب الذين ناموا 8 ساعات حسب عدد الطلاب … في الفصل العام، مضروبًا في 100٪ في النسبة الرياضية التالية. : (8 ÷ 32) × 100٪ = 0.25 × 100٪ = 25٪.

النسبة المئوية للصور من النسبة التالية للرقم 100، ونحصل على النسبة المئوية من خلال المعرفة المنسوبة والمنسوبة إلى هذه النسبة، أدخل سؤال رياضيات البحث. إذا سُئل متوسط ​​طلاب الصف الثاني عن عدد ساعات نومهم الأخيرة وإجاباتهم، كما هو موضح في الجدول أدناه، فإن نسبة الطلاب الذين ينامون 8 ساعات هي 25٪.

نتمنى من الله تعالى أن يوفق جميع الطلاب والطالبات. نأمل أن يكون هذا المقال قد أجاب على سؤالك. إذا كان لديك أي أسئلة، يرجى استخدام محرك البحث الخاص بموقعنا. في نهاية المقال في جريدة “تارانيم” https://www.offic-e.com حول موضوعك، يسرنا تزويدك بمعلومات كاملة حول هذا الموضوع، حيث نسعى جاهدين للحصول على المعلومات لنصل إليك بشكل صحيح و بشكل كامل في محاولة لإثراء المحتوى العربي في الإنترنت.